هوية

تصور سلسلة الصور الفوتوغرافية "الهوية" أننا لسنا أجسادنا، وليس مجرد ذرات تشكل كتلة بيولوجية ويكون الوعي منتجًا ثانويًا. الوعي والهوية هما العنصر الأساسي في الكون؛ المادة، وتعبيرها الملموس. مع تطور المادة، تصبح الهويات مقيدة بالإطار التكنولوجي الذي أنشأه بنفسه.